Translate

الأحد، 20 نوفمبر، 2016

عميد ومدير وسبب توحش الحمير


-الأخوان نجحوا فى الفوز بثقة الناس قبل سقوطهم فى 30يونيو من أجل فهمهم وتوفيرهم للعامل الاجتماعى .
وسقطوا سياسياٌ بعد وصول مرسى الى الاتحاديه حتى من قبلها حين قال الكتاتنى أن الشرعيه ليست للميدان بل للبرلمان "رغم أن برلمان الاّذان كان أفضل ألف مره من برطمان عبعال"فى مناقشة قضايا المصريين البسطاء الاجتماعيه والاقتصاديه .
-سقط الاخوان سياسياٌ نتيجة الغرور والتكبر والتطبيل كما يفعل مطبلين السيسى حالياٌ .
سقط الاخوان لأنهم كانوا يتاجرون فى الدين كما يتاجر السيسى اليوم فى الوطنيه .
-اليوم وقبل السفوط والذى سيكون لا محاله لو لم تكن هناك مصالحه لكل أطياف وفصائل المصريين ومن ضمنهم الأخوان "وليت الأحزاب والتيارات المدنيه تستوعب هذا الدرس "
فقد إستوحش الحمير وتبجحوا بعد حبس قلاش وأعضاء نقابة الصحفيين ومن المنتظر أن يكون باقى الناس عبيد إحسان السيسى "رغم أنه عميد ومدير وسبب توحش الحمير "