Translate

الجمعة، 10 فبراير، 2017

تك تك وشرطه وشعب

المكان: الزقازيق- ش المحافطه
الزمان: 9 فراير الساعه 9 صباحاٌ
 سياره تاكسى عدادتسير فى ش المحاظه وتك تك "يقوده شاب واضج للعين المجرده أنه تعاطى مخدرات أو برشام" يقررالدوران للخلف فجأه فيصدم السياره التاكسى من الخلف ويمزق إطارها الخلفى ويصيب الباب الخلفى والرفرف الخلفى
 وتوقف المرور وجاء عسكرى المرور وطلب الناس منه التحفظ على السياره والتك تك وإستدعاء النجده فطلب من السائق استدعاء النجده
تطوعت بطلبها من موبايلى ورد على واحد وقال حاضر ودون أن يكلف نفسه بالسؤال عن المكان  وطلب الكونستابل وهو أمين شرطه يركب دراجه ناريه 4 سلندرات تحمل رقم ر..3768 وطلب النجده وشخط فى 4 تكاتك وكلها بدون أرقم تجمعوا لمساندة زميلهم وهو أيضا بدون أرقام
 فما كام منهم سوى إخراج مطاويهم وضرب سائق التاكسى وإصابته فى ساقه لأنه رفض أن يسير التك تك دون مجىء النجده
نعم ضربوا السائق بمطاويهم أمام أمين الشرطه وبقية المتجمهرين الذين لم يتدخل منهم أحد  ولم يتدخل أمين الشرطه نفسهوعندما ثرت عليه وقلت أننى سوف أشتكيه قرر أن يطلب النجده من جهازه اللا سلكى كل هذا بعد مضى أكثر من 30 دقيقه من وقت طلبت النجده من تليفونى إضافه الى 10 دقائق مرت حتى طلب أمين الشرطه النجده من جهازه ولم تتفضل بالمجىء ولأننى كنت على موعد اعطيت رقم تليفونى للسائق وتركته وتركت الجميع ينتظر النجده ومشيت.
- للجميع أقدم نصيحتى وهى :
 مافيش دوله فى مصر ومافيش شرطه حتى لو مثلوا عليكم عكس ذلك ودورها لا يتعدى سوى حلب المربوط وخصوصاٌ الممروروأى واحد يدعى عكس ذلك فعليه النظر فى جميع شوارع الزقازيق ليرى التكاتك تسير وبدون أرقام ويقودها صبيه صغار أوشباب مدمن مخدرات أو برشام وففى كل مكان ماعداأمام المحافظه أو مديرية الأمن ولن أقول أقسام الشرطه لأنهم يقفون أمامها أو بعد حرمها الاَمن

الذى إقتطعوه من الشوارع وعلى حساب المرور
 - إخلعوا أرقام سيارتكم وسيروا مثل التكاتك ولن يتعرض لكم فرد مروراو شرطى.